الحجي: نعتزم إنشاء مجمع الرحمة التنموي بالشراكة مع الرحمة العالمية
17/07/2014

 

تنفيذا لتوجيهات سمو الأمير في مؤتمر المانحين لاعمار وتنمية شرق السودان

الحجي: نعتزم إنشاء مجمع الرحمة التنموي بالشراكة مع الرحمة العالمية

 

دعا مدير عام الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية د.عثمان يوسف الحجي المحسنين – أفرادا وشركات – إلى تمويل إنشاء مجمع الرحمة التنموي في شرق السودان، الذي يجري تدشينه بالتعاون مع جمعية الرحمة العالمية.

 

وقال د. الحجي في تصريح صحافي إن هذا المشروع من المشاريع المميزة والمدروسة التي نسعى مع الرحمة العالمية إلى تأسيسه من أجل توفير المحضن التربوي والتعليمي والصحي لمئات الأيتام الذين هم في أمسّ الحاجة إلى من يرعاهم، ويدبر لهم سبل المعيشة والترفيه والتثقيف والتعليم، والرعاية التربوية والاجتماعية والنفسية.

 

وأضاف د. الحجي إن هذا المشروع يأتي تلبية لتوجيهات سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وترجمة لتوصيات مؤتمر المانحين لتنمية واعمار شرق السودان الذي استضافته الكويت برعاية سمو الأمير عام 2010 م.

 

وتابع إن المجمع يتألف من مسجد يسع 1.100 مصل و مدرسة متكاملة من الصف الأول الابتدائي إلى الصف الرابع السنوي وتسع 640 طالبا، ودار أيتام لرعاية 650 يتيما و مستشفى يخدم 13500 أسرة، ووحدة غسيل وكي الملابس ومبان للخدمات والمخازن وسكن المدير والمشرف التربوي والأطباء، وتبلغ وتكلفته الإجمالية 1,808,290 دينار كويتي، وسيتم بناؤه على مساحة 14,630 م2، ويمكن للمتبرع أن يسهم في هذا المشروع وفق مقدرته بسهم فضي 100 دينار، أو بسهم ذهبي 500 دينار، أو بسهم ماسي 1000 دينار، أو بأكثر من ذلك إن شاء.

 

ووجه د. الحجي تحية شكر وعرفان وتقدير للمحسنين لما عرف عنهم من بذل وعطاء وإنفاق في سبيل الله وسعي في الخير ودعم متواصل للمشاريع الخيرية التي ستبقى بإذن الله ذخرا لهم في الدنيا والآخرة، مهنئا اياهم بحلول شهر رمضان المبارك.

 

وموجها حديثه للمتبرعين قال مدير عام الهيئة: إن تبرعاتكم التي تجودون بها لإنشاء ودعم المشاريع الخيرية تحيي أمما وتنقذ شعوبا من الكوارث، بل وتدخل السعادة على قلوب الملايين من الفقراء والأيتام والأرامل والمرضى وطلبة العلم وضحايا الأزمات الإنسانية، وتسهم في تغيير حياتهم من البؤس والشقاء والاحباط إلى الأمل والعمل والحياة.

 

وشدد د. الحجي على اهمية التوجه نحو المشاريع التنموية التي تسهم في بناء الإنسان ورعايته تعليميا وصحيا واجتماعيا، وتجعل منه كادرا قادرا على التفكير والعمل والإنتاج، ومن ثم الإسهام في تنمية بلده، مشيرا إلى حرص الهيئة على الدخول في شراكات مع المؤسسات الخيرية من أجل إنشاء مثل هذه المشاريع الحيوية الكبيرة.

أخبار الهيئة
مشاريع خيرية للتبني
تعرف على دليل المشاريع الخيرية،
المشاريع الخيرية للتبنى ومشاريعكم حول العالم

عضوية الهيئة
جديد؟