قم بإدخال التبرع $:

وصف المشروع

أفضل وقت لأداء الزكاة ما هو؟

منزلة الزكاة عظيمة في الإسلام، من خلالها يتغلّب الإنسان على ما جُبل عليه من حب التملك والادخار، حيث تجود نفسه وهي راضية بالمال الوفير، مطمئنة بموعود الله تعالى: (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها)، وبموعود رسوله صلى الله عليه وسلم: (ما نقص مال عبد من صدقة)، معتبراً الزكاة حقاً عليه للمحتاج، (والذين في أموالهم حق معلوم، للسائل والمحروم).

فضل الزكاة

إن في أداء الزكاة نماء للمال ورحمة بمحتاج ويسعد صاحبها ويجد أثرها في الدنيا قبل الآخرة، وقد حرص الشارع الحكيم على حث المسلم على أداء الزكاة وجعل ثوابها مقترناً بأركان الإسلام وعلى المسلم أن يداوم عليها.

أفضل أوقات أداء الزكاة

يعتاد البعض على تخصيص وقت معين لإخراج الزكاة كأن يتم تخصيصها في شهر رمضان من العام أو شهر شعبان حرصاً على الأجر العظيم في هذه الأشهر، والراجح أن أداء الزكاة أفضل وقت لها هو أن تؤدى في وقتها عندما يكتمل حولها.

وقد ورد في الأثر أن الصحابة والتابعين كانوا يحرصون على إخراجها قبل رمضان لكي يجد الفقير ما يسد به حاجته في هذا الشهر الكريم.⁠⁠⁠⁠