32
قيمة المشروع 289,514.28 $
المدفوع 1,079.75 $
المتـبـقي 288,434.53 $
قم بإدخال التبرع $:

ووفقًا لإحصائية نشرها المركز الأورومتوسطي لحقوق الإنسان عام 2016، فإن 40% من السكان في غزة يعيشون تحت خط الفقر، ويتلقى 80% منهم مساعدات دولية.

ولم تسلم من توابع الحصار وزارة الصحة التي أعلنت عن عجزها عن تلبية حاجات السكان الصحية، معلنة عن أن:

نسبة العجز في الأدوية تجاوزت 35%.

نسبة العجز في المستلزمات الطبية 40%.

نفاد 170 صنفاً من الأدوية.

نفاد 270 صنفاً من المسلتزمات الطبية.

90% من أدوية مرضى السرطان مفقودة.

أمام تلك المحن الأليمة، والمصائب العظيمة، يقف الكثير من الفلسطينيين عاجزين عن توفير العلاج اللازم لمرضاهم وخصوصا أصحاب الحالات الحرجة التي تقتضي العلاج خارج فلسطين، والذهاب بها إلى دولة تركيا... وبما أن النقل والعلاج لا يستطيع توفيره ذوو المرضى، فإننا نطالب أصحاب القلوب الرحيمة العمل على دعم تلك الحالات الحرجة من أجل إنقاذهم من مصير مؤلم.

باب خير نفتحه لأهل الخير، الذين عودونا طيب العطاء مع كل نازلة ومصيبة يتعرض لها المسلمون، واليوم ندعوهم لمساعدة إخوانهم في قطاع غزة، وكلنا أمل أن يلبوا النداء.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أحب الناس إلى الله أنفعهم للناس وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم أو تكشف عنه كربةً أو تقضي عنه َينا أو تطرد عنه جوعا ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إليَّ من أن أعتكف في المسجد شهرا)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أحب الناس إلى الله أنفعهم للناس وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم أو تكشف عنه كربةً أو تقضي عنه َينا أو تطرد عنه جوعا)

المبلغ المستهدف: 88215 د.ك