154
عدد الأسر:
174 / 1500
قيمة المشروع SAR387,454
المدفوع SAR45,006
المتـبـقي SAR342,448
قم بإدخال التبرع SAR:

يعاني اللاجئون الفلسطينيون في لبنان معاناة شديدة تتمثّل في ضعف البنية التحتية للمخيمات، والازدحام الشديد، والبطالة، ويعيش أكثرهم في فقر مدقع.

إحصائيات عن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان:

متوسط عدد أفراد الأسرة 4.5 أفراد.

53% من اللاجئين هم من النساء.

6.6% يعانون الفقر الشديد أي عاجزون عن تلبية حاجاتهم اليومية

66.4% فقراء، أي عاجزون عن تلبية الحد الأدنى من حاجاتهم

56% عاطلون عن العمل.

15% يعانون فقداناً حاداً للأمن الغذائي

يعاني ثلث السكان أمراضاً مزمنة

95% من الفلسطينيين ليس لديهم تأمين صحي

ثلثي اللاجئين الفلسطينيين الذين يقيمون في لبنان يقطنون المخيمات

كل الأسر التي لديها إعاقة دائمة تعيش في الفقر الشديد

ولا يقل حال اللاجئين السوريين سوءا في لبنان، حيث تم تصنيف 69% من العائلات السورية اللاجئة في لبنان أنها تعيش تحت خط الفقر.

وها قد أقبل شهر رمضان الكريم، بمتطلباته والتزاماته، وهم على ما هم عليه من فاقة وحاجة، لذا نسعى من وراء هذا المشروع للتخفيف من معاناتهم وزرع الأمل في قلوبهم، من خلال توفير وجبات (إفطار الصائم)، ليشعروا بأن لهم إخوة يشعرون بهم، ويسعون لرفع المعاناة عن كاهلهم. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَنْ فَطَّرَ صَائِمًا كَانَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِهِ، غَيْرَ أَنَّهُ لَا يَنْقُصُ مِنْ أَجْرِ الصَّائِمِ شَيْئًا).

تكلفة إفطار أسرة لاجئة لمدة شهر: 21 د.ك

المبلغ المستهدف: 30000 د.ك