قم بإدخال التبرع $:

يعيش المسلمون في بورما أوضاعاً مأساويّة، ويتعرّضون لحرب إبادة جماعيّة، حيث اضطرت عائلات بأكملها على الهرب من بطش القتل والتنكيل إلى الحدود مع بنغلاديش، وقد أعلنت عدة مؤسسات إنسانيّة وإعلاميّة عن أرقام مفزعة للمأساة لذا تسعى  الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية إلى توفير الدعم اللازم لإغاثة أهل بورما والتخفيف من معاناتهم بالشراكة مع المؤسسات الإنسانيّة التي لها صلاحية الوصول لهم.   

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَثَلُ المؤمنين في تَوَادِّهم وتراحُمهم وتعاطُفهم: مثلُ الجسد، إِذا اشتكى منه عضو: تَدَاعَى له سائرُ الجسد بالسَّهَرِ والحُمِّى).