أضيفت بواسطة    on  فبراير 27, 2018
الهيئة الخيرية استجابت لهذه النداءات الإنسانية، وأطلقت حملة عاجلة للإسهام في تخفيف معاناة 400 ألف محاصر تحت شعار "الغوطة تستغيث"، مشدداً على أن مساعدة أهل الغوطة ونصرتهم واجب إنساني وأخلاقي.
أضيفت بواسطة    on  فبراير 27, 2018