الصميط: عطاء الكويت لم ينقطع إبان حقبة الاحتلال العراقي الغاشم

أضيفت بواسطة    on  فبراير 20, 2020
وسط رفرفة أعلام الكويت، وإطلاق الأهازيج الوطنية، وأجواء البهجة والسعادة، هتف قياديو وموظفو الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية "دام عزك يا وطن" احتفالاً بحلول العيد الوطني الـ 59، وذكرى التحرير الـ 29، والذكرى الـ 14 لتولي سمو الأمير مقاليد الحكم في البلاد.
وبكلمات ملؤها العزة والفخر وحب الوطن، قال المدير العام للهيئة الخيرية م. بدر سعود الصميط أمام جموع الموظفين إن الكويت تعرضت في الثاني من أغسطس عام 1990م إلى اعتداء آثم وغادر من قبل النظام العراقي البائد، وبفضل الله تحررت في 26 فبراير عام 1991م، وأعاد الله الخيرات والنعم لهذا البلد المعطاء التي حاول حجبها المعتدي، حتى انتشرت في جميع أنحاء العالم.
وأضاف الصميط: ورغم أن الكويت كانت محتلة ومع ذلك لم ينقطع خيرها إبان تلك الحقبة وواصلت المؤسسات الخيرية نشاطها في الخارج، ومنذ اليوم الاول لتحرير الكويت واندحار العدوان عادت المؤسسات الخيرية لتتحمل مسؤوليتها الإنسانية تجاه شرائح الفقراء والمساكين والأيتام وطلبة العلم وغيرهم.
وأشار إلى إنه من نعم الله على الكويت استدامة عطائها وتنامي دور مؤسساتها، وحرص قيادتها على دعم العمل الخيري وإنمائه وتطوره، وتسميتها مركزاً إنسانياً عالمياً وتتويج أميرها قائداً للعمل الإنساني.
وتابع الصميط قائلاً: في مثل هذه الأيام العزيزة على قلوبنا، علينا أن نستذكر هذه النعم الطيبة، ونحمد الله سبحانه وتعالى عليها، ونتعاهد بين أنفسنا بالعمل الجاد وبذل المزيد من الجهد والاجتهاد.
ونوه إلى إن الموظف بالقطاع الخيري يجمع بين فرصة العيش الكريم وحمل الرسالة الإنسانية التي يبتغي بها رضا الله وسعادة الإنسان أينما كان.
ولفت إلى إن الهيئة الخيرية هي واحدة من المؤسسات الخيرية العريقة التي تحتضنها الكويت، ومن واجبنا أن نرتقي برسالتها ونعمل بكل مثابرة على تحقيق غاياتها الإنسانية والتنموية الكبرى.
ودعا الله أن يحفظ الكويت قيادة وشعباً وأن يمن عليها بنعم الخير والسلام والأمن والأمان والاستقرار والرخاء.
وعكست هذه الاحتفالية التي عقدت على مدى يومين واشتملت العديد من الفقرات قيمة الوطن ومكانته العظيمة في فكر الهيئة ومواقفها المجتمعية وحرصها على تعزيز قيم الولاء والانتماء في نفوس موظفيها.
وإلى جانب المسابقات والتقاط الصور التذكارية مع العلم الكويتي، استكمل قياديو وموظفو الهيئة رسم علم الكويت ببصماتهم في إشارة إلى تعبيرهم عن مشاعر الامتنان والعرفان لهذا البلد الطيب.
يشار إلى إن الهيئة الخيرية أطلقت هذا العام حملة " وطن الخير" بمناسبة الاحتفالات الوطنية تحت شعار "شكراً لله، بالشكر تدوم النعم".