المعتوق يحصد جائزة عيسى آل خليفة للعمل التطوعي في نسختها السابعة

أضيفت بواسطة    on  سبتمبر 17, 2017
قال رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية المستشار بالديوان الأميري والمستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المعتوق د.عبدالله المعتوق: إن اختياره لنيل جائزة الشيخ عيسى للعمل التطوعي يعد تقديراً للعمل الخيري وتكريماً للشعب الكويتي المعطاء الذي جبل على حب العمل الخيري وتقديم العون والمساعدة للآخرين.
وأكد المعتوق على هامش تكريمه خلال احتفالية جائزة الشيخ عيسى بن علي آل خليفة للعمل التطوعي لدى إطلاق النسخة السابعة من الجائزة بمقر جامعة الدول العربية، أهمية الدور «المتميز» للجائزة بتكريم رواد العمل التطوعي العرب في نشر وتعزيز ثقافة العمل التطوعي وتحفيز المبادرات الخلاّقة والتجارب التطوعية المميزة في العالم العربي. 
واوضح ان أهمية هذه الجائزة تكمن في أنها تسلط الضوء على قيادات العمل التطوعي في الوطن العربي وقصص النجاح الملهمة للشباب وإبراز خبراتهم ومشاريعهم الإنسانية.
وحول الذكرى الثالثة لتكريم صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد ومنح سموه لقب (قائد العمل الإنساني)، قال المعتوق إن: هذا التكريم الأممي يعد سابقة هي الأولى من نوعها لحاكم وقائد عربي انشغل بالبناء وإشاعة الأمن والسلام الدوليين في المنطقة. وأضاف: إن سمو الأمير صاحب دور كبير في ترسيخ قواعد التنمية المستدامة وتقديم العون للفقراء وقيادة الكويت لتصبح واحدة من أهم الدول المانحة في العالم مبتغياً في ذلك وجه الله سبحانه وتعالى ثم خدمة الإنسانية. ونوّه بأن سموه جعل الكويت مركزاً إنسانياً عالمياً ورفع قدرها ومكانتها بين الأمم بهذا التوجه الإنساني النبيل. وجدّد المعتوق استنكاره الشديد للمجازر التي ترتكب بحق مسلمي (الروهينغيا) وسلوك المليشيات والعصابات المتطرفة المتورطة في جرائم ضد الإنسانية، لافتاً إلى أن الكويت استنكرت واستهجنت هذه الممارسات المشينة.