قيمة المشروع 65,638.33 $
المدفوع 27,148.01 $
المتـبـقي 38,490.32 $
قم بإدخال التبرع $:

وصف المشروع

تعتمد فكرة هذه الوقفية على حبس مال الوقف كأصل يبدأ فيه السهم بـ 300 د.ك أو مضاعفاتها، ويستثمر الأصل وتنفق الهيئة من ريعه على أغراض هذه الوقفية.
الوقف هو الاستثمار الخيري الحقيقي الذي تدفعه في الدنيا ليقيمك في الآخرة، وقد حث الإسلام على الوقف حتى ذكر بعض العلماء أنه لم يكن أحد من الصحابة إلا أوقف.
 توجد أقليات إسلامية ومسلمون جدد، في حاجة ماسة لمن يعلمهم شؤون دينهم ويفقههم فيه، كما أنه يوجد أناس على الفطرة، صافية نفوسهم، طيعة طبائعهم، في حاجة لمن يأخذ بأيديهم إلى الإسلام، بدعوتهم بالحكمة والموعظة الحسنة.
 لذا آلت الهيئة على نفسها القيام بذلك المشروع الدعوي، لتثبيت المسلمين على دينهم، ودعوة الآخرين إليه.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له).
وكان سلفنا الصالح يوقفون على أماكن التدريس المختلفة، كالمساجد والمدارس ودور القرآن الكريم، ودور الحديث، حفظاً للدين ورعاية للعلم وأهله من الطلبة والمدرسين والدعاة وغيرهم.